9‏/4‏/2008

أولاد الكلب !

قبل أن أبدأ هذا الموضوع أريد أن أضع بعض النقاط فوق الأحرف :

سيرد في هذا الموضوع مصطلح (أبن كلب) كثيراً جداً ..

هذا المصطلح والذي اعتبره شخصياً بذيء نوعاً ما .. هو في حد ذاته أقصى مصطلح بذاءة أسمح به في (عرين الغضب) .. وكنت أتمنى أن أستبدله بمصطلحات أشد بذاءة وقذارة منه لأصف به الشخصيات التي سترد في هذا الموضوع ! لكن حيائي يمنعني .. أيضاً منهجية وسياسة المدونة تمنعني .. أيضاً شعور ضيوفي يهمني كثيراً ..

لذلك أرجو من كل قارئي هذا الموضوع أن يقوموا تلقائياً باستبدال كلمة (أبن كلب) هنا بأقذر وأحط وأسفل كلمة سمعوها في الشارع ..

وكل واحد ونيته ..


أريد أن أوضح أن كل ما يلي هو عبارة عن طلقات رصاص كلامية تخرج مني بطريقة عشوائية تماماً .. فلا تتوقعوا أن تكون رصاصاتي جميلة وملونة ومنظمة !! فهي أولاً وأخيراً طلقات ساخنة .. قد تصيب !! وقد لا تصيب ..

وهذا للعلم !


****************************************************

أول (أبن كلب) معنا اليوم هو (أبن كلب) مشهور جداً في الآونة الأخيرة .. استمد حقارته و(أبن كلبنته) من خلال عمليات قتل حقيرة قام بها باستخدام ستار الدين !!

أعزائي ..

لا يشرفني بأن أقول أن أول (أبن كلب) هنا هو شخص معروف لدي باسم : أسامة ابن الكلب !!

ومعروف لديكم باسم : أسامة بن لادن !!


كان بداية صيته وشهرته في أحداث الحادي عشر من سبتمبر عام 2001 ، بعد عمليات تفجيرية استهدفت عدة أماكن مهمة وحيوية في الولايات المتحدة !!

طبعاً القصة كلها معروفة لديكم بحذافيرها ، لذلك لا داعي أن أدخل في تفاصيل تبعدنا عن شخص هذا (أبن الكلب) !!

يومها هلل معظمنا وأظهر شماتته في أمريكا ذلك اليوم .. وأصبح هذا (أبن الكلب) بطلاً عالمياً بعدما نسب إليه مسئولية التفجيرات ..

وبين ليلة وضحاها أصبح (أسامة أبن الكلب) مجاهداً إسلامياً تقياً يحارب الكفرة الأميركان في عقر دارهم !!

وأذاعت القنوات العالمية تهديداته للشعوب المعادية للإسلام وأولهم أمريكا طبعاً بالويل إن لم تكف عن محاربة الإسلام والمسلمين !!

("أقسم بالله العظيم الذي رفع السماء بلا عمد لن تنعم أمريكا ولا من يعيش في أمريكا بالأمن" )

هل تذكرون ذلك الوعيد ؟؟

????????


طيب !!

شيء جميل !!

لكن ما ذنب الأبرياء الذين قتلوا في الطائرات المستخدمة في التفجير ؟ والأشخاص الذين كانوا يعملون في أماكن التفجيرات ؟؟

لا أحد يعلم !!

فكل الأمريكان عندنا مجرد كفرة !

جورج دبيلو بوش أنتهز الفرصة ، وأعلن بداية الجهاد الصليبي مرة أخرى على بلاد العرب الهمج !! وقرر تخليص العالم من شرورهم الأبدية !

وكانت الحرب على أفغانستان ..

وبدأنا نسمع عن حركة طالبان وتنظيم القاعدة !!

والمجاهدين الأفغان ثم الشهداء الأفغان !!

وبدأت صورة (أبن الكلب) تظهر أكثر فأكثر !!

وترددت بيننا أنباء عن خسائر أمريكا وحلفائها في أفغانستان .. ونحن نهلل من هنا :

(الله أكبر) .. ينصر دينك يا أستاذ نفيسة !

وسمعنا عن جبال (تورا بورا) وقندهار .. والمللا عمر .. والشادور الأفغاني ..

ولكن أين (أسامة أبن الكلب) ؟؟

لا أحد يدري !!

قد يكون محاصر في الجبال مثله كأي فأر جبلي أصيل !! وقد يكون مات في أحدى الغارات الجوية الأمريكية !!

الله أعلم !!

فمصره مازال مجهولاً حتى كتابة هذا الموضوع !!

________________________________

دعونا نأخذ بعين المنطق عن إنجازات هذا (الأبن كلب) سوياً :

تحسين صورة الإسلام لدى الغرب ؟

لا طبعاً .. بل عزز بأن صورة المسلمين هم قتلة وسفاحون وانتحاريون وسفاكين دماء ، وأن الإسلام هو دين مداده هو الدم (دم المسلم وغير المسلم) .. واعتقد الغربيين بأن الرسول محمد يشبه أسامه في الملامح والطبائع !! لذلك لا يجب أن نندهش إذا رسم شخص أحمق جاهل وفاشل رسوماً تهكمية وتهجمية على شخص الرسول الكريم .. فهو جاهل عن صفات النبي محمد عليه السلام !!

إذن الشخص الرسام الذي رسم تلك الرسوم هو ببساطة هذا (أبن الكلب) السعودي وليس الأخر الدانماركي !


حتى لاحظوا الشبه بين الرسم وملامح (أبن الكلب) هذا .. بالذات اللحية !! وتوزيع الشعر الأبيض عليها !!

هل عرفتم من المقصود في هذه الصورة ؟

وللأسف كان رد فعلنا المخجل والمؤسف تجاه قضية الرسومات المسيئة لا يتعدى تفكير (فرخة شمورتي) في موازنة الأمور .. فطالبنا بالمقاطعة وإعلان الحرب على الدانمارك وسحب السفير !! ونظمنا مظاهرات فاشلة همجية لا معنى لها !! وطالبنا بقتل ذلك الرسام الجاهل !! وتوقع البعض أن تنزل صاعقة من السماء على ذلك الرسام لتحرقه جراء ما فعل !!! بل وانتشرت بعض الرسائل الإلكترونية تزف إلينا بأن الرسام الدانيماركي قد مات محروقاً في بيته ، والحكومة الدانيماركية تتكتم الخبر !!!!!!

وإيميل أخر وصلني وفيه صورة ذلك الرسام ومركب على وجهه أنف وأذني خنزير !! ويقول الإيميل :


{لو بتحب رسولك انشر الصوره) الخنزير الذى اساء للرسول صلي الله عليه وسلم}

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

بصراحة !!

لو كان الرجل الدانيماركي أساء للرسول !!

فأبن الكلب هذا أساء للإسلام والمسلمين والرسول !!


مشكلة هذا (أبن الكلب) إنه يعرف أن الكلام مجاني ، أي ليس عليه جمارك ولا مصاريف إضافية !!

لكنه لن يفهم إننا ( كعرب) قد دفعنا ثمناً غالياً من كرامتنا ..

لا أريد الإطالة أكثر من ذلك عند هذا (الإبن كلب) .. فهناك (أولاد كلاب) آخرون لأتكلم عنهم ..

(بجد ومن كل قلبي : أتفووووه عليك يا ابن الكلب .. وكل أبن كلب في مثل كلبنتك )

****************************************************

ثاني (أبن كلب) معنا اليوم ..

اكتفى بلقب (دلدول) لأبن الكلب السابق ..

هذا أبن كلب مصري يعمل بوظيفة (ذيل وفي لإبن كلب سعودي) ..

يلقبونه بالدكتور .. معنى هذا أنه حاصل على شهادة جامعية .. تحديداً ماجستير في الجراحة !!

ولو ..

سيظل بنظري مجرد (أبن كلب) ..

هذا (الدلدول) هو (أيمن الظواهري) ..


ينطبق عليه كل الكلام عن (الأبن كلب) السابق ..

بحذافيره !!

إلا أنه أحياناً يريد أن يتمسح في أضواء الشهرة ..

فيظهر له على فترات شرائط مسجلة له يتكلم فيها عن مواضيع سخيفة ومشبوهة تذكرني بالغازات العضوية المنبعثة من إنسان مصاب بعسر هضم مستعصي !!

يتكلم عن الإسلام وكأن دين زوج خالته فقط ، ونحن الرعايا الجهلة المنتظرين لإفتاءاته الصادرة من نهاية أطراف معدته وليس عقله !!

الأختين الحلوين : هناء وشيرين

بس دول ولاد كلب شويتين !


ويسعدني القول أنه لو كان هذا هو الإسلام الذين يدعون إليه .. فأعلن من مكاني هذا أني اخترت الإلحاد ديناً لي ..

فأنا لا أريد دين يذهب العقول ويسفك الدماء بلا تمييز ..

وشتان ما بين ديني أنا ودين هذا (البأف) !!

الله الذي أعرفه قال في كتابه :

( وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَاناً فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُوراً )

الإسراء : 33


هل تفهم يا (دكترة) ؟؟

الموضوع ليس سداح مداح ولا سبهللة !!

الله قصد ذكر (النفس) ولم يقل : المؤمن ولا المسلم !! بل نفس عادية .. هل تعي هذا يا ترى ؟؟

وكيف يعرف (جاهل وأبن كلب) مثلك هذا الفرق ؟؟

هل تعرف كمية الدماء التي أريقت بسبب دينك وربك الذي تدعو إليه ..

يا أخي ملعون هذا الدين ..

أي دين يدعو للقتل .. مهما كانت الأسباب ..

ملعون هذا الدين الذي أعطاك الحق لتنتقي ضحاياك وتوزع لعناتك على عباد الله ..

الله الذي لا تعرفه يا كافر !

أتفووووووووه عليك أنت كمان .. يا أبن الكلب ..

لأنك أبن كلب مصري بلدي أصيل !!

والله أعلم!!


****************************************************


(تعالى يا أبن الكلب أنت .. أترزع هنا يا حيوان )

أعزائي القراء ..

معنا هنا (أبن كلب) لقطة ..

أبن كلب أردني ..

اسمه : أحمد فضيل الخلايلة !!!

واسم الشهرة : أبو مصعب الزرقاوي !!

هذا (البتاع) اخذ على عاتقه الجهاد في العراق .. ولكن ضد من يا ترى ؟

ضد أي شخص له ملامح أجنبية !!

أشقر الشعر .. أو ملون العينين .. أو أبيض البشرة

وليس ضد الجيش الأمريكي !!

فقام بتأسيس جماعة جهادية (بنت كلب) اسمها : التوحيد والجهاد (وليس التوحيد والنور كي لا يحدث لبس من البعض) !

قامت التوحيد والجهاد بخطف مهندس مدني أمريكي ، رهينة بالطبع !! وليس رتبة في الجيش أو حتى عسكري !!

وقام (أبن الكلب) بتصوير الرهينة وهو مقيد ومعصوب العينين .. وبدأ يتلو بياناً بدأه بـ ( قال الله .. وقال الرسول ) ..

وانتهى البيان ..

وبدأت الصيحات (الله أكبر) ..

وأستل (أبن الكلب) الذي كان ملثم سكينه من غمده ، وبدأ بذبح الرجل الأعزل ..

وإلى الآن لا أستطيع أن أنسى صوت السكين وهو يمر على حنجرة ذلك الرجل !!

أو شعوري بالقشعريرة عند سماع الآذان وهو يكبر (الله أكبر) .. تتأفف أذني لا إرادياً وأتذكر (ابن الكلب) وهو يذبح ضحيته كالشاه ..

!!!!!!!!

ودعوني أكرر مرة أخرى :

أنا مسلم ..

وأعرف الإسلام جيداً ..

وأعرف أن الله قال : (فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم)

وأعرف أن الرسول قال : وإن قتلت فأحسن القتلة ، وإن أسرت فأكرم الأسير!

إذن الله يدعوك لأن تقاتل من اعتدى عليك ، وجهاً لوجه ..


وليس بأن ترتدي طرحة تداري بها ملامحك، وتقتل بسكينك مدني أعزل !!

والرسول أوضح بأن تحسن القتل إن اضطررت للقتل !!

وأكرم أسيرك .. لا أن تذبحه يا (أبن الكلب) !!

_________________________________________

وإلى الآن لا أعرف من ذبح (إبن بلدي) قنصل مصر في العراق (إيهاب الشريف) ؟؟

أكيد شخص (إبن كلب) مثله !!

يقولون أنه هو .. بعد أن أخذ المباركة من فرعهم بأفغانستان !!

وأغاظني كثيراً البيان الذي أعلنه بعد ذبح المسكين :

نعلن نحن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين ان حكم الله تعالى في سفير الكفار سفير مصر، قد نفذ ولله الحمد !

كفار مين يا أبن الكلب يا *** ؟

خلاص طلعتنا كفار ؟

#@$% *)^%$#
*&$


وبما أنك (أبن كلب) جاهل , فقد انتشرت هوجة القتل بالسكاكين اعتقاداً بأنه تقرباً لله وتضحية للوطن المسلوب !!

وتوسع القتل والخراب عملاً بمفهومك الأخرق ..

فانتشرت فرق الموت ، وقتل فيها المسلم والشيعي بلا تمييز !!

وأعلنت موالاتك لأبن الكلب الأول في هذا الموضوع .. وقام أبن الكلب الأول بمباركة انضمامك لتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين !! وكأن العملية مجرد (نقطة في فرح شعبي) أو افتتاح فرع جديد لمحل باتا في العراق!!


هم قالوا أنهم قتلوه ..

وبعضنا قال أنه استشهد ..

وأنا أعتبره (غار في تلاتة وتسعين داهية) !!!


****************************************************


تعليق واحد صغيرلا أحتمل إبقاءه بداخلي :

لما يصر هؤلاء المأفونين على إظهار السلاح ورائهم في كل صورة ؟!!

****************************************************



سأتكلم الآن عن مجموعة مختلفة عن المجموعة السابقة !! ولكن لها نفس السخط والغضب لدي !! هم أيضاً أولاد كلب !! نراهم في الشوارع في أي وقت ، ولكن فقط عندما لا نحتاجهم!!

ينظرون لنا نحن - الناس العاديين - بترفع واضح وكأننا لسنا من طينتهم !!

وقد تتوقف مصائرنا حسب أمزجتهم الشخصية !!

أيها الناس .. يقولون في المثل : تحت البرنيطة قرد !! ولكن .. عندي هنا : تحت البرنيطة ظابط !!



ظابط ابن كلب !!

لا أدري لماذا أصاب دائماً بالتشنج حينما أري أحد هؤلاء الضباط .. خاصة إذا رأيته ينظر لي في ريبة واضحة ، فأطيل النظر في عينيه بنظرة متحدية سافرة .. كأنني أدعوه لإثارة المشاكل معي !!
مع إن قدارتي البدنية لا تتحمل حتى ( قلم ) واحد من أضعف (أبن كلب) فيهم !!

طبعاً سيكون من الظلم أن أصفهم كلهم بـ (أولاد الكلب) !!

أحياناً أصادف بضع منهم محترمين للغاية !! ولكنهم ليس بالكثرة التي أأملها للأسف !!

ومنهم أيضاً البسطاء للغاية !!
كهؤلاء :


والذين - حتماً - سيعجز لساني عن توجيه السباب لهم ، فهم مثلنا تماماً في الغلب والهم !! بل همهم أكثر من همنا للأسف!!

أنا أتكلم عن ( أولاد كلب) ذو مستوى سفالة وانحطاط أعلى بكثير !!

كهؤلاء :





وهؤلاء أيضاً :




وفي الصورة الأخيرة وجدت ملحوظة ساخرة وقاسية في معناها :
الأخ المسكين والذي مهما كانت فعلته لايستحق الضرب بالأحذية ، كان يرتدي (تي شيرت) أحمر وبنطلون أسود .. فتدخل (أولاد الكلب) وقاموا بتحويله إلى(علم مصر) بألوانه الثلاثة (بعد تدخل الفانلة الداخلية كما هو واضح في الصورة !!) .. شعرت أنهم يركلون مصر كلها بـ (الجزمة الميري) !!


فما الذي أعطى (أولاد الكلب) الضوء الأخضر ليتلاعبوا هكذا بأعراض الناس دون خوف أو رقيب ؟؟

قانون الطوارئ ؟


منذ أن تولي الرئيس محمد حسني مبارك الخلافة في مصر ، قرر فرض قانون الطوارئ في أنحاء القطر المصري بعد حادث إغتيال الخليفة الراحل (محمد أنور السادات) !! ومن يومها وحتى الآن لازال يجثم ذلك الفرمان فوق صدورنا نحن الشعب المسكين !! ولكي أتكلم عن قانون الطوارئ في مصر ، كان لابد أن أقرأ عنه أولاً .. وبرغم غرابة ما قرأته إلا أني سأنقل لكم ما وجدته عن قانون الطوارئ :



س : ما هو قانون الطوارئ ؟


ج : هو تدبير تلجأ إلية الجهات الأمنية بحبس شخص تري فيه أنه من الخطرين والمشتبه فيهم ، غير محدد ويقصد منه المحافظة علي الأمن والنظام العام .

ومن شروط صدور قرار الاعتقال شرطان :


1 – أن يكون الشخص من الخطرين أو المشتبه فيهم .


2- أن يكون هذا الشخص خطراً علي الأمن والنظام العام .

ومن ذلك يتضح ضرورة أن تتوافر في الشخص صفات تدل علي خطورته والتي يمكن أن يستدل عليها من ماضية وحاضره واتجاهاته وانتماءاته .

يتضح من الطلاسم السابقة أنه يتيح لأي (أبن كلب) أن يعتقل أي شخص طالماً إننا أمة من المشبوهين الهمج !! لا كفالات ولا ضمانات لتجولك حراً في شوارع بلدك !! قد تكون خطراً على النظام (والحدق يفهم ما المقصود من النظام دي!) أو الأمن العام !!

سؤال برئ أخر :

ما هي أسباب إعلان حاله الطوارئ ؟؟

·وقوع حرب .

·قيام حاله تهدد بوقوع حرب .

·كوارث عامه .

·حدوث إضرابات داخلية .

·انتشار وباء .

؟؟؟؟

خمس أسباب تحدد إعلان قانون الطوارئ ..

فقط خمسة .. وكلها غير موجودة !! فلا نعاني من ويلات حروب ولا من براكين نشطة أو اضطرابات داخلية كحرب أهلية بين مدينة الإسماعيلية وأسيوط ، ولا حتى انتشار أوبئة غير التي تسمح الحكومة بوجودها !!

فبأي أساس تم فرض هذا القانون ؟

(بالعربي بتاعنا : أنا غلب حماري في النقطة دي !!)

وبما إن الذي بنى مصر .. كان في الأصل حلواني !! ولإثبات أن الدستور المصري لا يخلو من بعض المواد الكوميدية كترفيه للمواطنين الأعزاء .. وجدت تلك النكتة بين صفحات الدستور المصري .. (عليا النعمة في الدستور المصري) :

·
" كل مواطن يقبض عليه أو يسجن أو تقيد حريته بأي قيد تجب معاملته بما يحفظ عليه كرامة الإنسان ، ولا يجوز إيذاؤه بدنيا أو معنويا ، كما لا يجوز حجزه أو حبسة في غير الأماكن الخاضعة للقوانين الصادرة بتنظيم السجون وكل قول يثبت أنه صدر من مواطن تحت وطأة شئ مما تقدم أو التهديد بشيء منه يهدر ولا يعول عليه"


شرح للنكتة السابقة :


إذا تم القبض على مواطن - أي مواطن - بتهمة أو لمجرد الاشتباه فيه .. يجب معاملته معاملة لا تؤذيه بدنياً أو معنوياً , وتلك المعاملة لا تتضمن بأي شكل الآتي :

· توجيه الصفعات والركلات من أي (أبن كلب) يتبع وزارة الداخلية أثناء القبض على المشتبه فيه .. أو أثتاء نقله لقسم الشرطة التابع له .. أو حتى أثناء استجوابه !! توجد عدة طرق غير عنيفة متبعة في الدول المتحضرة (المتحضرة)!!

· عدم التفوه بألفاظ قذرة أو قميئة تمس المعتقل شخصياً !! أو أمه وأبيه ، أو أقاربه الأحياء أو الأموات !! (طبعاًً فاهمين قصدي كويس) !

· عدم إدخال أشياء صلبة أو لينة أو حتى بمواد مجهولة أو خراطيم هواء ذات ضغط عالي في دبر (مؤخرة) المعتقل كنوع أخر من طرق انتزاع الاعترافات الجبرية !

· عدم جلد أو سحل أو حرق أو كهربة المعتقل لأي سبب من الأسباب !

· يحذر اغتصاب (أم – أخت – زوجة – بنت – أقارب) المعتقل بصورة وحشية وأمام عينيه ، لإجباره على الاعتراف !

· عدم الاستهتار أبداً بالمتطلبات الإنسانية للمعتقل (قضاء الحاجة – الأكل والشرب – الدواء) .. ويتم ذلك بصورة وديعة ورقيقة !!


أيضاً:

المادة 67 من الدستور : والتى قضت بأن :

" المتهم بريء حتى تثبت إدانته في محاكم قانونية تكفل فيها ضمانات الدفاع عن نفسه " .

بمعنى أن حتى أثناء القبض عليك لا تخف إطلاقاً .. وإذا سبك أحد من (أولاد الكلب) .. رد عليه السبة بمثلها :

لو قال ( أمك) .. رد عليه وقل (أمك أنت كمان) ..

لو قال ( أبوك) .. رد عليه وقل (أبو أبوك) ..

لو قال ( دينك) .. توقف .. ولا تقم بالرد عليه !! فهو يتبع الحكومة الكافرة ولا دين معرف لهم !!

!!!!!!

من المعروف أن من واجبات وزارة الداخلية هي التكفل بحماية الشعب من الداخل .. عكس الجيش والذي مهمته حماية الشعب من الخارج !!

أي أن وظيفة أي (أبن كلب) فيهم هو حماية شخصك من الاعتداءات والسرقة والاختطاف والبلطجة و.. و.. !!!

أنت عليك أن تنام .. وهو عليه أن يسهر لراحتك !!

وليس من حقك أبداً أن تشعر بالخوف منه على الإطلاق !!

ولا أن تلقبه بألقاب ألغت الثورة استخدامها :

·
اللواء عزت اسمه اللواء عزت .. وليس عزت بك !

·
المقدم فوزي اسمه المقدم فوزي .. وليس فوزي باشا !

·
الملازم تامر اسمه الملازم تامر .. وليس تامر بيه !

أما أمناء الشرطة فلا قيمة نفوذية لهم على الإطلاق .. فلا تخف منهم أبداً .. وإذا أساء أحد معاملتك ، فاخلع حذاءك ببساطة وأهبط على أم رأسه بلا خجل !!

!!!!!!!!!!!!!

وأكثر ما يغيظني في مصر هو أن تتركز مجهودات الشرطة على القضايا السياسية !!

فإذا قلت نكتة في الشارع عن الخليفة محمد حسني مبارك لصديقي .. يجب أن ألتفت حولي لأتأكد من عدم وجود أي من (أولاد الكلب) حولي , وكأن مهمتهم هي حماية الذات الرئاسية فقط !!

في حين أنه بإمكان أي مواطن درجة تالتة (عرة) في أي بلد أجنبي أن يقف في ميدان عام ويشتم الحاكم ويقول :

(يا رئيس أونطة .. يا عرة الرجالة .. ياللي العشرة منك بخمسة سنت فضة) !

!!!!!!!!!!!!!!!

وأنا ألوم وزارة الداخلية كثيراً على هذا القصور الرهيب منها ودورها الكبير في ترويع المصريين ، وتوفير شتى عوامل الذل والمهانة والقهر لهم !!

يكفي أن المصريين هم أكثر الشعوب مهانة في وطنهم !! وأيضاً في الأوطان الأخرى !!
وأخص باللوم كبير كبراء (أولاد الكلب) ، الوزير حبيب العادلي وزير الداخلية على دوره القذر في تلك اللعبة الحقيرة على المصريين البسطاء !! توالت الفضائح والتجاوزات في عهده وهو صامت كالبجم الأخرس .. لا يغير .. ولا يتغير !! كأن مصر كلها لا يوجد فيها من يقوم بهذا المنصب غير جلالته !!
أصل العيب مش عليه !!
العيب على (أبن الكلب) الكبير !

(هامش صغير :
في هذا الجزء بالذات .. قمت بحذف 4 صفحات كاملة عند المراجعة والتنقيح !! ربما لهذا السبب يبدو الموضوع متباعد الأفكار !! وأعذروني إن تجاوزت أدب الحوار هنا)




****************************************************


الآن وصلنا إلى (أولاد كلب) من نوع خاص جداً في مجتمعنا !!


أولاد كلب مغلفون بهالة من (القداسة) الزائفة والزائدة عن حدها !!

هؤلاء السفلة اعتبروا آذاننا مجرد (مبولة) يصبون فيها ما تيسر من الفتاوى والآراء الغير مقبولة منطقياً ودينياً !!

يسعدني أيها السادة أن أزيح الستار عن (أولاد كلب) اعتبرونا نحن (العوام) ماشية وأغنام بلا عقول ..نردد فقط ما يقطر من ألسنتهم بلا معنى .. وينز من عقولهم بلا رقيب !!

واضح طبعاً أني أتكلم عن الشيوخ !!

ويجب أن لا أسترسل قبل أن أوضح : أنا لا أقصد إجمالي الشيوخ .. بل قاعدة كبيرة منهم - للأسف - اعتبرت أن الدين هو مجرد (سبوبة) من الله يتصرفون فيه بما شاءوا .. وكيف شاءوا !!

دعوني أحكي أولاً كيف ولد القرف بداخلي تجاه أولئك (أولاد الكلاب) :

في صلاة الجمعة كان الخطيب (أو الشيخ) يتكلم بكل عصبية وانفعال زائد عن حده عن الفتن في هذا الزمن ، وأوضح (فضيلته) أن أهم أسباب الفتن هي المرأة !!

كلام جميل ولا اختلاف عليه طبعاً .. ولكنه (بسلامته) تمادى وقال بالحرف : والمرأة يا إخواني هو مخلوق ضعيف ، وابتلاه الله بنواقص عديدة دنيئة ودنسة ، فهي تغوط !! وتبول !! وتحيض !!
وتحاول التعويض عن ذلك ، فتحاول أن تظهر نعومتها وأنوثتها .. وتتعطر بأغلى الروائح .. وتنشر الفتنة في مجتمعنا !

إلى هنا قررت أن أتوقف عن الاستماع إلى هذا الهراء ، ووقفت فجأة في الجامع ورمقت ذلك (أبن الكلب) بنظرة قرف طويلة ، ثم أخذت (حذائي) وخرجت من الجامع في منتصف الخطبة !!! وسط نظرات الجميع الحادة الساخطة واللاعنة لي أنا !!

مضى على ذلك عدة أعوام للأسف ! ولازمتني عادة أن لا أدخل صلاة الجمعة قبل الاستماع إلى جزء من الخطبة خارج المسجد أولاً كي لا أتفاجئ بمضمونها بالداخل ..وفوجئت بأغرب مواضيع يمكن التحدث عنها في خطبة صلاة الجمعة مثل :

شيخ يتحدث في فخر عن (فحولة) الرسول الجنسية !! وأنه كان يجامع زوجاته جميعاً بقوة أثني عشر رجلاً في يوم واحد!!!

الشيخ الأخر يتحدث عن الصحابة !! وكيف أننا لن نبلغ نصف ما وصلوا إليه في أمور الدين !!!

وأخر اختص (عائشة) طوال الخطبة !!!

وأخر يتكلم عن اليهود ومدى (خنزرتهم وقردنتهم) واعتبر أن أي كارثة تحدث لنا سببها اليهود !!

وغيره تكلم عن خرافات الشيعة والحقيقة في الخلافة بين علي ابن أبي طالب ومعاوية أبن ابي سفيان !!

إين الله في خطبكم يا (أولاد الكلب) ؟؟؟

صلاة الجمعة لها هدف معين لا يسمح أبداً بتجاوزه أو الاستهانة به !!

كفوا عن ترديد سخافات غبية باسم الدين !!

سيدنا محمد مات ! وانتهت رسالته بموته !!

والله لم يمت !!

والإسلام لم يمت ، وإن مات معناه في زمننا هذا !!!

فلا حاجة أن تكلمونا عن محمد وزوجاته وأصدقائه !!

بل كلمونا عن رب محمد .. ورحمة رب محمد .. وعظمة رب محمد ..

هذه كانت نقطة من أساسيات كلامي عنهم .


هناك نقطة أخرى :

انتشرت في الآونة الأخيرة فتاوي حقيرة ومخجلة للغاية مثل :

مسألة إرضاع الكبير لتجنب (الخلوة الغير شرعية) !!

جواز التبرك ببول الرسول وبصاقه!

الأوضاع الجنسية المسموح بها في الإسلام !!

إمكانية تبادل القبلات بين الشباب والشابات كي لا يقعوا في طريق الرزيلة (وابن الكلب كان يقصد البوس الفرنساوي الأصلي)!!

استمرارية الجدل حول فوائد البنوك ، سواء بتحريمها أو إجازتها !!

إجازة أنواع مشبهوه من الزواج مثل ( العرفي – المسيار – المتعة ...... ).

وفتاوى أخرى أكثر تصنف ببساطة على إنها (كلام فارغ) !!


إذن لا حاجة أن أتعجب إن سأل أحد المسلمين في أحد البرامج وعلى الهواء ( يا سيدنا .. هو لحم الجن حلال أم حرام ؟؟) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وأخر سأل : إذا كنا نعيش على الشمس .. فكيف سنصلي المغرب والعشاء يا ترى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



ولا أعلم لماذا نحيط الشيوخ بهالة من التبجيل التي لا يستحقونها أبداً ؟!!

فمعظمنا لا يفرق ما بين (فقيه ، وعالم دين ، وخطيب ، وإمام ، ومقرئ ، وفقي في القرافة ، والمأذون) !!

فكلهم عندنا شيوخ وخلاص !!

ونطلق عليهم : سيدنا .. مولانا .. شيخنا

وأكثر مصطلح سخافة هو : (فضيلة الشيخ فلان الترتاني)

(يعني أيه فضيلة دي ؟؟)

ومعروف لغوياً أن كلمة (شيخ) معناها مرحلة عمرية متقدمة مثل (كهل وهرم) وليس مكانة دينية معينة !! فكيف نصف طالب أزهري مراهق بـ (شيخ) ؟؟

!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


أيضاً لماذا يجب أن تكون ملامحهم كئيبة ومتهجمة ومهمومة ؟؟ كأن الدين عسر لا يسر ؟؟ ما الذي قد يحدث لو ابتسموا أثناء كلامهم ؟؟ اللهم فقط ابتسامة لا أكثر !!

وأيضاً ما الضير في أن يكفوا عن القول بكل قرف (حرام !! فسق !! فجور !!) ويبدأوا بمعاملتنا بهدوء وإقناع وبطريقة مرغبة وليست منفرة !! فنحن نحتاج الدين وتعاليمه لكي نستقيم في حياتنا ، وليس لنبادل غيرنا بالكره والغل والحقد وتوزيع اللعنات !!

ليتهم أكدوا علينا أن نكون أشداء على أعداءنا ورحماء فيما بيننا ، وليس العكس للأسف !!

ليتهم علمونا كيف تكون النظافة في الشوارع كما أمر الدين ..

ليتهم غرسوا فينا التوكل على الله .. وليس التواكل عليه !!

ليتهم أثبتوا لنا أن الدين أساسه في القلب والعقل .. وليس بحف الشوارب وإطالة اللحى ..

بصراحة عمري ما عرفت أبلع الراجل ده .. ولا كلامه !!

________________________________________


اللهم عليك باليهود ، وأخرجنا نحن سالمين غانمين.. (آمين)

اللهم احصهم عددا .. (آمين)

واقتلهم بددا .. (آمين)

ولا تذر منهم أحدا .. (آمين)

اللهم رمل نسائهم .. (آمين)

اللهم يتم أبنائهم .. (آمين)

اللهم فرق جمعهم .. (آمين)

اللهم شتت شملهم .. (آمين)

اللهم أقلل عددهم .. (آمين)

اللهم أرنا فيهم عجائب قدرتك يا جبار يا قهار .. (آمين)

اللهم أرنا فيهم يوما أسودا كيوم عاد وثمود .. (آمين)

اللهم زلزل الأرض تحت أقدامهم .. (آمين)

اللهم اهزمهم وزلزلهم .. (آمين)

اللهم سلط عليهم الآفات المهلكات .. (آمين)

اللهم سلط بعضهم على بعض واقذف الخيانة بين صفوفهم .. (آمين)

وأرنا فيهم يوم نحس مستمر .. (آمين)


أدعية أشعر بالخجل من الله ومن نفسي عند سماعها ، لذلك أوقفت نفسي عن الترديد وراء الخطيب !! وإلى الآن أسمع نفس الأدعية في نهاية كل خطبة !!

فكم هو كبير الفرق بين التوكل .. والتواكل !!


(روح يا شيخ منك له .. الله يكسفكم !!)



****************************************************


أولاد كلب عالسريع :


  • هو كل مدخن لا يفهم حق غيره في الحصول على هواء نقي ، وأعطى لنفسه الحق في التدخين في الأماكن المغلقة والمواصلات العامة والمطاعم وأمام الأطفال !! .. يكفيه إيذاءه لنفسه !! لكن الكارثة أنه يريد إيذاء غيره معه أيضاً .. كأنما يصر على حصول لقب (أبن كلب) عندي هنا في هذا الموضوع !!


  • هو كل شخص لا يتردد في معاكسة أي شابة (سواء محترمة أم لا) في الطريق العام أو في أي مكان بطريقة فجة أو حتى بالتلميح .. (أبن الكلب) هذا لا يستحق حتى البصاق على وجهه كعقاب على جريمته هذه !! لكنه – وللغرابة – سيثور وتجري الدماء في عروقه إن رأى (أبن كلب) أخر يعاكس أخته أو أمه (لو أمه لسة صغيرة في السن) !!


  • هو كل (أبن كلب) هانت عليه (مصر) وبدأ يتعامل معها على أنها مجرد (عاهرة عذراء) ويكتفي هو بدور (القواد الشريف) !! أنا أعني بالطبع (أولاد الكلب) الذين يعملون في المجال السياحي ، ويتعاملون مع السائحين بالنصب والاحتيال والاستغفال من أجل بضعة دولارات ، وينسى تماماً إنسانية هذا السائح أو حق مصر عليه .. وأن سمعة بلدنا في يد شخص (واطي وأبن كلب) مثله !! فلا عجب إذن أن يعود السائح لبلده وفي ذهنه فكرة أن المصريين عبارة (حرامية ونصابين وهمج وشحاتين وهائجين جنسياً !!)


  • هو كل (أبن أبن كلب) مات ضميره بداخله واحترف الغش بجميع أنواعه ، سواء في المجال الصناعي أو الغذائي أو حتى المالي .. فلماذا نسمع حتى الآن عن الأدوية الفاسدة ؟ والأطعمة المسمومة والمغشوشة ؟؟ والبضائع المحلية المصنعة بطريقة مقلدة ورديئة ؟؟ أو حتى مهربين الأموال إلى الخارج ؟؟ أو الوساطة والمحسوبية ؟؟ الرشاوي والإكراميات ؟؟ .. سبعة آلاف سنة حضارة ولازلنا مصنفين ضمن الدول النامية وبلاد العالم الثالث المتخلف ؟؟ أختشوا بقى يا (ولاد الكلب) !!


  • هي كل أنثى احترفت الدعارة .. وألغت مفهوم الشرف من قاموسها الإنساني ، ووهبت جسدها المستهلك العفن لكل من يدفع .. ليتها تعرف أنها تخلع إنسانيتها في كل مرة تخلع عنها ملابسها !!! وتتحول في دقائق إلى مجرد آداه للمتعة الوقتية والتي سرعان ما تزول .. وكل التأوهات الزائفة التي تطلقها وهي بين أحضان (مرتديها) لهي طعنات مجردة لبشريتها التي لا تستحقها .. واحترت كثيراً عن أيهما أقسى في التعبير عنها .. فهل أقول (بنت كلب) وخلاص ؟؟ أم أقول (مومس أو عاهرة أو باغية أو زانية ؟؟؟).


  • هو تورط في مجال المخدرات بكافة أنواعها .. وأخص بـ (أبن الكلب) هنا التجار بالذات لدورهم القذر في انتشار تلك القماءة في مجتمعنا مؤخراً وبصورة كبيرة ومفزعة !! رغبوا في الكسب السريع والحرام دون اعتبار لضحاياهم الضعفاء من شبابنا .. وإن كنت ألوم شبابنا أيضاً على ممارستهم لتلك الحقارة وإدمانهم عليها بصورة حيوانية .. ومع أن لي أصدقاء قد أدمنوا تلك المخدرات وأعلن احتقاري لهم بلا أي مواراة أو مواربة !! إلا أني أشعر بجزء من الشفة عليهم لضعفهم أمامها !! ربما لأني مدمن على التدخين (بكل أسف) .. لذلك فضلت أن ألوم التجار أنفسهم وأصفهم بـ (أولاد الكلب) .. ربما هروباً من نفسي أنا ؟؟ لا أعلم


****************************************************


أخر (أبن كلب) في هذا الموضوع ..

هو (أبن كلب) برئ من المعنى المتعارف عليه لمفهوم (أبن الكلب) والذي استخدمته بكثرة في هذا الموضوع ( تحديداً 79 مرة حتى الآن !!) ..

ربما هو أفضلهم ..

هو حيوان .. ولا يعتبر (حيونته) هذه إهانة .. على عكس بعضنا – البشر – الذين يثورون ويحنقون إذا خاطبهم أحد قائلاً : (أنت يا بني آدم!!!!) !


هو بطبعه مخلص .. ووفي ..

وإذا أحب أحداً .. فلا يبحث عنده عن المال أو السلطة أو المصلحة .. فهو يحبه بطريقة سامية تسمى (الغريزة) ..

أنه الكلب يا أعزائي ..

والذي لا ولن يستعر من كونه كلب .. وأبن كلب .. وأيضاً أبن كلبة ..

ومن خلال متابعتنا للعالم الحيواني قد نجد نقاطاً تفوقوا فيها عن البشر ..

فالحيوانات كلها لا تلجأ للقتل إلا لسببين : أما للغذاء أو الدفاع عن نفسها .. ولم نسمع عن حيوان قتل أخيه من أجل الميراث أو المال أو الأشياء الأخرى !!

ولم نشاهد حيوان قام باغتصاب أنثاه من أجل إشباع غريزي لمجرد الوسيلة .. كلها بالغاية ولها مواسم معينة للإخصاب والتلقيح !

ولم نسمع عن حيوان يشذ جنسياً مع حيوان أخر من نفس النوع أو الجنس !!


وأشعر الآن بالذنب لوصفي كل من سبقوا من المجرمين بـ (أولاد الكلب) !! فأحياناً يكون أولاد الكلاب أكثر رقياً من أولئك السفلة القذرين !!


وأؤيد كثيراً (برنارد شو) الذي قال : (كلما عاشرت الإنسان .. كلما زاد احترامي لكلبي) ..

وأنا أقول : (كلما عاشرت الإنسان .. كلما زاد احترامي لكلب برنارد شو ) ..


وأخيراً دعوني أعبر عن سعادتي البالغة لكون معظم من أعرف ليسوا هنا ..


وأقر بأن هناك بشر يستحقون آدميتهم وإنسانيتهم ..

كلهم نجوماً في سماء حياتي المظلمة .. وكلما زادت سوداوية سمائي ، يزداد لمعانهم ووجودهم في حياتي !! لهم مني كل تحية وتعظيم !!


هناك 6 تعليقات:

maha zein يقول...

اولا بوست طويل جدا بس كملته لاخره برغم ابحاثي
طبعا كل واحد حر في رايه
مش هختلف معاك في الاشياء الى ضايقتني بشدة في كلامك
اولا لاسباب اني عندي بحوث كتير جدا وعشان ادخل واقرا انا وقفت بحثي الي كنت لسة بعمله ولازم يتسلم بعد بكره
ثانيا لاني صراحة عشان ابين النقاط السيئة هيطول النقاش
وممكن يتقلب جدال دون هدف
بس ليك تعرف اني اعترض معاك بشده في الجزء الخاص بأسامة بن لادن المحترم وايمن الظواهري المحترم بردو
وبيتهيقلي من حقي اني اقول عليهم محترمين واحترمهم بشدة ومن حقكك انك تسميهم ذي ما سميتهم
يعني ده رأى
غير ذلك بتفق معاك وبشدة عن الظباط والكلام ده
بعترض معاك بخصوص موضوع خطب الجمعة الي عن رسولنا والصحابة وزوجاته لاننا لازم نعرف سيرتهم من الناس الدارسة والمتثقفة الي هما الشيوخ وده عشان نسير علي خطاهم ونعمل بسنة رسولنا الكريم
عشان نعرف رسولنا كان بيعمل ايه ونعمل ذيه فننول حب ربنا ورضاه
يعني هي المسألة يطول شرحها بس انا فعلا معنديش وقت بجد ولازم الحق امشي عشان اكمل ابحاثى
انا بعترض معاك علي احوالنا
لكن بردو ذي ما الدنيا فيها وحش فيها حلو
واه بخصوص الدعاء ده مش غلط خالص
من حقنا ندعي حتي ولو تخاذلنا في بعض الالفعال
الدعاء ليس تواكل
انا عرفة ان لازم يكون في فعل او كده
وادينا بنحاول نقاطع ونعمل الشىء الي فى امكاننا وبنحاول نتقي ربنا ونتمسك بديننا
عشان كده هيكون من حقنا ندعي علي اليهود ومش من حقنا نتاخد بذنب غيرنا في كونه لم يفعل ما عليه من واجبات تجاه دينه
يعني الدعاء في حد ذاته مش غلط طالما انت حاسس انك عامل الي عليك
بعدين حتي لو مش عامل الي عليك يبقه بردو تدعي لعل الله يلين قلبك ويتقبل دعواك
اعذرني علي عدم تفصيل تعليقي وعلي الرد السريع بس فعلا الفترة دي انا مشغولة جدا برغم اني بدخل واقرا لكن التعليق بيتعب سعات وبيضيع الوقت اكتر من القراية
ادعيلي
ربنا يكرمك ويعزك

محمود يقول...

بص يا سيد وائل انت زى مابيقولو فى المثل انت خدت الصالح بالطالح يعنى عملتها كفتة انا ردى هيكون بخصوص الجانب بتاع الدين :
واذا رائى احد منكم مكروه فليغيروه بيده فأن لم يستطع فبلسانه فأن لم يستطع فبقلبه وهذا اضعف الايمان (صدق الرسول الكريم صلى الله علية وسلم )
يعنى سيدنا النبى قال ادعو سواء كان كان الدعوى الى الله او الناس تتكلم مع بعضها لتغير شئ مش كويس
فمعنى ان حضرتك معترض على الدعاء فى خطبة الجمعة يعنى انت بتعترض على كلام الرسول وياسيدى لو مش عجبك الدعاء خلى التغير بأيديك وورينا هتعمل اية يا عم البطل
اما بالنسبة للخطبة فهى مش شرط انها تكون بتكلم عن الصلاه والصوم والزكاة والحج وباقى اركان الاسلام الخمسة
الاسلام هو عبارة عن القرأن الكريم والسنة النبوية والسنة النبوية دى بقى اللى حضرتك مش عجبك كلام الخطباء فى المساجد عنها
طب اقولك على حاجة اكيد طبعا انت عارف سيدنا عمر بن الخطاب اه سيدى وسيدك ومن اشرف من جائوا فى الاسلام انه الفاروق بحق
اهوه الراجل ده جى فى خطبة الجمعة فى مرة وكانت الخطبة عبارة عن اللى هقولة ده:
(يا ايها الناس انى كنت اعمل عند امراءة وكان اجرى شق تمرة)واقم الصلاة
شوفت يعنى الخطبة بتاعته سيدنا عمر مكنتش بتتكلم عن الصلاة والصوم وباقى الاركان عارف لية هو قال كدة
علشان نفسة سولت له بأنة يشترى جلباب جديد فعمل كدة علشان يكسر نفسه دى
ومنها المسلمين اتعلموا انهم يذلو انفسهم لما يفكروا يتعالو شوفت اه كان درس للناس والناس اتعلمت دا كان سيدنا عمر . يا عم وائل
اذن فلازم خطباء المساجد برده يتكلموا فى السنه ونتعلم منها الرسول كان عايش ازاى كان بياكل ازاى ومش عيب انك تتعلم الممارسة الجنسية الصحيحة فى الاسلام ازاى كل دى دروس
اما بالنسبة لموضوع الالقاب جت على اصحاب العلم وقفلت طب مهو امين الشرطة المعفن بيتقاله ياباشا
وبعدين كلمة شيخ هى فعلا معنها الكهل او الراجل الكبير فى السن وذلك لما له من خبرة من امور الدنيا نظرا لكبر سنة وخبرتة فى الحياة فجرى العرف على ان الراجل اللى درس القرأن والسنة وعرف عن الاسلام اكتر منى ومنك (وبطل غطرسه) ان احنا نقولة فضيلة الشيخ نظرا لما لدية من علم دا عرف يا أستاذ وائل والعرف ساعات بيكون اقوى من القانون
يعنى مثلا واحد زى فضيلة الامام الشيخ محمد متولى الشعراوى ميستحقش ان احنا نديلو الالقاب دى
طب اهم بيقولو الالقاب دى لواحد ميدخلش فى زمتى بتلاتة مليم وهو شيخ الازهر وعلى الرغم من كدة فالراجل ده عنده علم كبير وليه كتب فى التفسير جميلة اذن فهو ذو علم بيعدا عن انه هو بقى منافق للحكومة علشان ياكل عيش بس برده عنده علم ولفكره انا بكره الراجل ده زيك لكن فى المواقف السياسية
دا بالنسبة لرجال الدين اللى انت قولت عليهم ولاد كلب مع ان والله فيهم من هو خير منك ومنى
اما بالنسبة للشيخ اسامة فالراجل ده ضحى بكل ماله وثراواته وهو لفكرة من اغنى اغنياء التاريخ مش العالم ضحى بكل ده فى سبيل الجهاد ضد كل ظالم مغتصب وقدر يخوف امريكا ويهز العالم كله فبلاش تتكلم علية وتشتم قول انك مختلف معه فى المواقف السياسية قول انه ليه اخطاء لكن مهما كان هو فعلا مجاهد وربنا ينصرة ويهدية للطريقة الصح لمواجهة اعداء الاسلام لان هو الوحيد دلوقتى اللى بيدافع والباقى بيتفرج وبيقول علية دا ابن كلب
وشكرا سيدى الدوق وائل
وبعد كدة لا تتسرع بألقاء التهم على الناس كده
وشكرا

محمود يقول...

اه نسيت اقولك حاجة
انا متفق معاك فى ولاد الكلب بتوع الدخلية
لان دول مش ولاد كلب بس
دول ولاد ش0000000ة

وعجبي يقول...

بوست جميل بس أنا أسف أختلف معاك في بعض وجهات النظر معلومه (الحكومه الامريكيه هي من نفزت عملية 11 سبتمبر) وبن لادن عمره ما أعترف أن هو أللي وره العمليه (وعجبي)

غير معرف يقول...

سيدي الفاضل (بمعنى صاحب الفضيله , وليس الباقي او ما شابه)
كل من ذكرت ,هم اسوأ من ان يكونو (أولاد كلب)كما قمت بالتعبير , إلا... وهي إلا قويه قاطعه حازمه كنصل سكين يمزق في جسد رأيك المتعلق بكون اسامه بن لادن واتباعه في نفس الحلبه التي وضعت فيها الشرذمه الباقيه , كلا يا سيدي , ليس اسامه بن لادن ابن .. ولا الظواهري ولااتباعه , انا لن أرفض رأيك وأقول بكل ديموقراطيه , "أنا حره في رأيي وانتا حر في رأيك",لا , بل ما رأيته في كتاباتك من رقي وتحضر فكري سيدفعني الى ان اكون "قليلة ديموقراطيه " واحاول -فكريا ً- أن أجبرك على ان تتراجع تماما عن التفكير في أن بن لادن إبن ...., سيدي , لايهمني بشده ان تقوم بنشر رأيي بقدر ما يهمني ان يقتنع شخص له قوة خلاياك الرمايه بأن هذا الرأي غير صائب, أولا ً , بالنسبه لتشويه الاسلام فليس بن لادن هو من شوه الاسلام,لا تنخدع بقول ان امريكا واتباعها كانو يرون الاسلام بنظرة ورديه وجاء بن لادن وشوهها , هذا كلامالمعتدي الاثيم الذي يريد ان يعلق دامء ضحايا حربه على اي شماعه وهميه, في احداث سبتمبر قتل فيها حوالي 3 او 3الاف وخمسمائة شخص ,بينما في هيروشيما وحدها ومن باب التجربه وليس من باب رد قلوب محروقه على ابنائها المسفوكين بغير ذنب, في هيروشيما وحدها قتل حوالي ربع مليون انسان ان لم تخني ذاكرتي الاحصائيه , ربع مليون انسان كان منهم من يبتاعون الخضار صباحا ً من أجل الغداء وأطفال متوجهين الى مدرستهم بكل برائه متطلعين لغد لن يروه , ومع هذا لن ادافع عن أسامه بن لادن في هذه النقطه لانه لم يقصد بقصف ابراج أمريكا أن يرد قلم هيروشيما طبعا ً , ولكنه أراد ان يرد قلم البنايات التي كانت تنهمر على رؤوس سكانها في قصف لبنان, أراد أن يشفي غليل قلوب الأمهات المحروقه على أبنائها في فلسطين , ثق يا عزيزي أن الطفل المرفه المدلل الذي يببدأ يومه بالبانكيك والدونات , لن يضيره ان مات بصاروخ , بعد 7 سنوات من الحياة المرفهه, طالما كان هوا الفداء لأهله السفله الذين تسببو في ذبح طفل فلسطيني بعد أن عاش سنوات عمره السبع تحت اطلال بيت جده وقد أصابه الأرق المبكر لأن المقاتلات الجويه والدبات الاسرائيليه تكفلت بتحويل سنى عمره السبعه الى جحيم مستعر,, ثق يا عزيزي أنك وأنت الشاعر الرقيق وصاحب الحس المرهف لن تتوانى عن ذبح هذا الطفل الجميل أحمر الخدين متكنزهما بيدك العاريه أو بسكين بارده , بل وستتلذذ بصراخه غير ابه للموت المتعدي على عينيه الزرقاوتين في صفاء بحر الغردقه ,ان كان هذا في مقابل ولدك الذي قتل أمامك بالرصاص بدم بارد بعد ان بلل بنطاله بماء رعبه ,,, عزيزي , أعد حساب معادلة اسامه بن لادن , ولا تصدق ما أرادت لنا امريكا وإسرائيل تصديقه , أنا لاأقول ان أمريكا وإسرائيل ولاد كلب وخنازير كما يقول ولاد ال... أئمة المساجد المتعلمين بالجهل , ولكن أقل تقدير هم أعدائنا في الحرب , فلا يصح أن نصدق أكاذيبهم المغلفه برقائق البسكوت وادعائات جمعيات الرفق بالانسان , من يقتل مليون عراقي مسلم وشيعي , لا يصح له أن يتحدث عن السلام ولا عن الضحايا الأبرياء , ولا يصح له ان يدعي أن اسانه انسان همجي , صدقني , لو كان اسامه بن لادن يرتدي بذله رسميه ولا يظهر المدفع الرشاش خلفه ولا يربي لحيته بشكل عشوائي ويدلي بتصريحاته بلغه سياسيه ملتفه براقه من خلف مكتب ابيض فخم , ثق انه حينها سيكون أكثر الرجال شعبية ً على وجه الأرض , تذكر , أن ابراج أمريكا لو كانت ثمنا ً لدماء محمد الدره , ودماء ودموع كل من سالت دمائهم مع المشهد الرهيب الذي أرقنا جميعا ً لأيام وليالي , فثق , أنه ثمن بخس , ثق أن لو كان ثمن مسبوق الدفع , لما يحصل في فلسطين , وحصار أهل غزه حصارا ً مهينا ً كالبهائم في حظائرها ... فثق أنه ثمن بخس , يا سيدي , على المعتدي أن يذوق شعره أو من اعتدائه, ان تنوح نسائهم في السلم كما ناحت ملاين النساء على أطفال العرب والمسلمين , ولا تعتقد ان اسامه شوه الاسلام , كان الاسلام مشوه , وبعد أسامه وسب الرسول صلى الله عليه وسلم , أسلم ملاين الناس وخاصه في الدنيمارك , لأنهم اشترو كتب الاسلام وقرأوها ليعرفوا معلومات عن عدوهم الهمجي , فعرفو انهم بحضارتهم وحضارة حكوماتهم المدعيه -سياسيا ً - كانو اهم الهمج في واقعهم, وأن الاسلام هوا أرقى الاديان قاطبه , عزيزي
لا تنظر الى Interface ً ...
صدقني , العبره بال Implementation دائما ً....

المخلصه: ميرامار

غير معرف يقول...

الموضوع طويل وماكنتش ناويه اكلمه اول لما قريته لكن شدنى انى اعرف راى انسان متفتح زيك وعجبنى تفكيره ورائه كتير فى الناس دول وبصراحه انا بختلف معاك فى موضوع ااسامه بن لادن لانى من اشد المعجبين بيه وبحبييه تحيه شخصيه لانه نغلطش فى اى حاجه مكن عبر عن الاسلام بطريقه غلط لكن مش معنى كده انه غلط وبعدين بالنسبه لموضوع القتل فى الاسلام اسامه بن لادن قتل من تعدى عليى زى الاسلام ماقال الناس دول قتلوا مليون شهيد وشهيد مسلم وابرياء ومااكتفوش بكده وبس شردوا اطفالنا وقتلوا ولادنا ولو كان ابنك صدقنى كنت هتعمل اكتر من بلادن وده رايى بالنسبه لغيره من اولاد.......هما فعلا يستاهلو اكتر من كده وان كنت اختلف معاك فى موضوع الشيوخ وحكايه الخطبه من حقنا نتعلم من الرسول وحياته ونسله لكن مش من حق الشيوخ يسمموا افكار الشباب ولكن مش معنى كده انهم كلهك بيعملوا كده مثلا فضيله الشيخ الشعراوى انا كنت بستنى الخطبه بتاعته وكن بستمتع بيها جدا مع اعترافى ان فيه شيوخ بقرف لما بسمع كلامهم ويستحقوا اكتر من اللى انت قلته ومن بعد كده فى البوست انا شايفاك واقف على خشبه المسرح وبتقول خطبه روعه ممكن يستفيد منها كل الشباب اللى للاسف نايمين نوم طويل وبقولك برااااااااااااااااافو عليك بجد انت عقليه محترمه وانا احترم العقليه اللى بتهتم ببلدها وناسها كده وعلشان كده يمكن ده اطول تعليق بكتبه فى مدونتك لان الموضوع ده ادهشنى وعجبنى جدا وكان يهمنى اقولك راى جدا وبراااااااافو مره تانيه وربنا يوفقك ويهديك للطريق الصح اللى تشوف منه الحقيقه اللى ممكن تكون بتغيب عنك سا عات واتمنى اقرالك حاجات كتير زى ديه لانها فعلا روعه